الرقيب برس

توقعات 2022 للدول العربية والعالم لسنة 2022 السياسية والاقتصادية المناخية والجغرافية  | تنبؤات الدول العربية والعالم لعام 2022 واهم الاحداث للمستقل القريب

توقعات علماء الفلك للدول العربية والعالم لسنة 2022

توقعات علماء الفلك للدول العربية والعالم لسنة 2022

توقعات 2022 | توقعات علماء الفلك للدول العربية والعالم لسنة 2022 السياسية والاقتصادية والعلمية والمناخية والجغرافية  | تنبؤات الدول العربية والعالم لعام 2022 واهم الاحداث للمستقل القريب

توقعات 2022 | توقعات علماء الفلك للدول العربية والعالم لسنة 2022 السياسية والاقتصادية والعلمية والمناخية والجغرافية  | تنبؤات الدول العربية والعالم لعام 2022 واهم الاحداث للمستقل القريب توقعات علماء الفلك للدول عام 2022, مع اقتراب حلول العام الميلادي الجديد يطل علينا علماء الفلك في كافة أنحاء العالم ببعض التنبؤات التي من المحتمل حدوثها في العام الجديد وتعتمد هذه التوقعات على بعض المؤشرات والأحداث.

وركز علماء الفلك في الوطن العربي والعالم إلى ازدياد الصراعات السياسية بين القوى الدولية الكبرى كما تدل المؤشرات على حدوث بعض التغيرات المناخية التي ينتج عنها تغيرات جغرافية هامة ومؤثرة. ونستعرض لكم من خلال السطور التالية بعض التوقعات السياسية والجغرافية والمناخية خلال عام 2022 كذلك سنتناول أبرز المؤشرات التجارية والاقتصادية التي يشهدها العالم هذا العام.

 

التوقعات السياسية لعام 2022

يحمل عام 2022 تغيرات سياسية كبرى حيث يتوقع نوستراداموس العالم الفلكي المعروف أن تشهد الولايات المتحدة تدهور في العلاقات مع الدول الأوروبية ودولتي الصين وروسيا ويسفر ذلك عن انخفاض قيمة الدولار الأمريكي وازدياد التعامل الدولي باليوان الصيني. وأشار نوستراداموس أيضاً إلى ظهور منطقة حرب جديدة في الشرق الأوسط نظراً لتفاقم الصراعات الدينية والمذهبية وتؤدي هذه الحرب بحياة الكثير من الأرواح فيما توقع ألكسندر شيبس ازدياد نفوذ روسيا على الساحة العالمية وحصولها على دعم كبير من الدول الأوروبية والعربية نظراً لدورها الفعال في حل عدد بعض الأزمات الدولية الهامة.

 

 

التوقعات المناخية لعام 2022

أشار نوستراداموس في توقعاته أيضاً إلى تضاعف معدل تساقط الأمطار في الدول الأوروبية ومحتمل حدوث فيضانات في بريطانيا وإيطاليا وجمهورية التشيك وهنغاريا فيما توقع إدغار كييس زيادة هطول الثلوج وانخفاض درجات الحرارة بمعدلات كبيرة في القارة الأمريكية والتي تصل في بعض الأوقات إلى حد التجمد. وتشهد قارة أسيا ارتفاع شديد في درجات الحرارة يؤدي إلى اتجاه سكان بعض الدول إلى الهجرة.

 

التوقعات الاقتصادية لعام 2022

 

تشير التوقعات إلى ارتفاع معدل النمو الاقتصادي في الدول العربية إلى 2.9 في المئة العام المقبل حيث تزدهر الأوضاع في الدول التي تعتمد على النفط فيما ينعكس استقرار الأوضاع الداخلية على النشاط الاقتصادي في بعض الدول الأخرى.

من جهة اخرى تتوقع خبيرة الفلك المصرية عبير فؤاد أن يحدث وفرة في المياه نتيجة تضاعف سقوط الأمطار مما ينتج عنه وفرة في بعض المحاصيل الزراعية كالنخيل والقمح فيما يندر وجود محاصيل آخرى كالعدس والشعير والسمسم والتفاح.

 

التوقعات العلمية لعام 2022

يتوقع إدغار كييس أن يشهد عام 2022 تطور كبير على الصعيد الدراسي والمعلوماتي حيث يبدأ الطلاب في الاعتماد على طريقة التخاطر كوسيلة للاتصال وبالتالي لم يعد هناك أهمية للهواتف الذكية. فيما تتوقع الخبيرة العالمية فانغا ظهور نوع جديد من وسائل النقل يكون أكثر فعالية وإفادة للبيئة ولم ينتج عنه أية مخالفات أو أضرار.

 

التوقعات الجغرافية لعام 2022

يشهد عام 2022 تغيرات جغرافية كبرى حيث تتبدل ملامح وخريطة بعض الدول نتيجة لوقوع بعض العوامل الطبيعية حيث أشارت فانغا في توقعاتها إلى خضوع بيئة الأرض بأكملها لتغيرات عديدة وهذه التغيرات لن تكون جيدة حيث ينشأ عنها سلسلة من الزلازل والثورات المتكررة البراكين والفيضانات خاصة في البلدان القريبة من البحار والمحيطات.

 

تنبؤات الدول العربية والعالم لعام 2022 واهم الاحداث للمستقل القريب

 

علي الصعيد العربي والدولي:

 

توقعات عام2022 للعالم العرافة البلغارية العمياء

تميزت العرافه البلغاريه العمياء بان توقعاتها علي الاغلب تتسم بالواقعيه التي تصيب وتكون صحيحه فيما بعد، حيث انها هي التي توقعت وتنبئت باحداث 11 أيلول في العام 2001 وبالتسونامي الذي ضرب المحيط الهندي عام 2004، عن تنبؤاتها لعام 2022ن حيث انها في الوقت الحديث ولعام2022السه الجديده توقعت ايضا وتنبئت بالعديد من الاحداث والتي سنوضحها علي الشكل الاتي:

 

سيشهد العالم بداية سقوط الإتحاد الأوروبي.

صعود قوي للمعادن، وإنهيار في العملات الرئيسية في العالم

محاولة اغتيال في بداية العام تحديدا للرئيس الروسي فلاديمير بوتين وأن أحد المقربين منه سيشكل تهديدا على حياته.

الرئيس الأميركي الذي وصفته بالرجل الأشقر قالت إنه سيصاب بمرض غامض سيجعله أصم وسيعاني من صدمة دماغية.

سيشهد العالم معاناه كثيره من الأحداث الطبيعية العظيمة والتي من شانها تغير طبيعة وسلوك البشر بشكل دائم.

سيشهد العالم انقسامات حاده في العقائد بين البشر

 

تنبؤاتها للمستقبل القريب

 

 

 

توقعات ماغي فرح لعام 2022

تعتبر ماغي فرح خبيرة الأبراج وعالمة الفلك، والتي تتميز بان معظم ما تتوقع وتتنبأ به يحصل، فما هو الشيء والامر الذي سيحصل علي العالم من انفراجات ام نحن مقبلون علي عالم كارثي اخر، وما هي الأبراج الأكثر حظاً والأبراج قليلة الحظوظ، وماذا سيحل ويحصل للعالم في عام2022بدايته ونهايته،هذا ما سنتطرق الي معرفته عبر مقالتنا هذه من خلال خبيره علم الفلك ماغي فرح لعام2022علي النحو الاتي:

 

 

توقعات كورونا في عام 2022  – ماغي فرح

يعتبر كوفيد19 اهم ما اشتلمت عليه سنه 2022 الذي اعتبر من اخطر الفيروسات التي ظهرت في العالم لهذا اليوم، حيث ان فايروس كورونا سريع الانتشار وادي الي الكثير من الاثار السلبيه في كافه بلدان العالمن التي اثر انتشاره علي العالم وخسر الكثير من الموارد البشريه ولهذا اليوم لم يظهر العلاج النهائي والقطعي بالخلاص من هذا الفايروس اللعين، برغم من الكثير من الجهود الطبيه العالميه في كافه انحاء العالم التي تحاول الوصول لاختراع لقاح يقضي عليه بشكل نهائي، في سياق ما ذكر فقد تنبأت الخبيره بعلم الفلك ماغي فرح بعده تنبؤات بخصوص هذا الفايروس خلال عام2022الجديد سنذكرها علي الشاكله الاتيه:

توقعت ماغي فرح بحسب خبرتها بعلم الفلك انه في عام 2022/ يسعد الناس بإعلان لقاح ناجع لفيروس كورونا وانتشاره وتوفره خلال شهر شباط من عام2022الذي سيحد من من انتشاره ويقلل من عدد الضحايا ويمر العالم نحو عالم أفضل.قامت ماغي فرح بتوقعاتها لاحداث عام2022بالاعتماد على حركة الكواكب وإلى رمزيتها ومكان وجودها وتشكّلها بين الأبراج وكيفية تموضعها بين بعضها من طوالع إن كان مثلثاً أو مربعاً.اعتمدت ايضا علي ما اذا كانت حركة هذه الكواكب سريعة أم بطيئة وكيف ومتى تغير مكانها ومدة مكوثها.

بحسب ما تم دراسته من قبل ماغي فرح فانها اكملت قولا بانها استخلصت عالمة الفلك أن عام2022هو عام صعب ولكن ليس بصعوبة عام 2022، وأن الانفراجات والتي تبدو أنها بطيئة وخجولة الحركة ستبدأ في صيف عام2022وتستمر لغاية عام 2025. ومن جانب اخر لها افادت ورجحت أن جائحة فيروس كورونا (كوفيد 10) ستنتهي خلال شهر حزيران عام2022مع خشية عودتها مجدداً بين شهري آب وتشرين الأول بانتشار شامل له أو بوباء جديد لا قدر الله.

توقعات 2022 للعالم

هذا اهم ما جاء من توقعات وتنبؤات للعالم العربي والعالم بحسب العديد من خبراء علم الفلك والمختصين بهذا المجال، كما لاحظنا ان معظم ما تم طرحه من توقعات فهي صادمه وسيئه ولا تنم وتبشر بالخير .

ولكننا علي امل من الله تعالي ان يكون عامنا الجديد2022 عالم اسلامي مملوء بالهدوء والسعاده والطمأنينه، حيث انه ليس بالضروره ان هذه الاحداث مؤكده الحصول، اذ ان الامر كله بيد الله تعالي وكذب المنجمون ولو صدقوا، ونتفائل وكلنا امل بوجه الله تعالي بعام سعيد ومملوء بالخير الوفير الذي يعم كافه انحاء العالم بكافه دولها.

غلما ويقينا ان ما يعلم الغيب سوى الله تعالى وان كل ما نقدمه هو للتسلية والترفيه .

 

توقعات ميشال حايك لعام 2022

عام الموت عند العرب | توقعات العالم العربي والعالم | تنبؤات العام 2022

ميشيل حايك متنبئ لبناني أثار الكثير من اللغط حول تنبؤاته السنوية والتي يطلقها في شهر 12 من كل عام، يرى العديد من الناس أنه تخطى مرحلة الصدفة في تنبؤاته التي تصيب في العديد من المرات، بينما يرى البعض أنها مجرد صدف. بدأ ميشيل حايك في حقل التنبؤات منذ عام 1985 وأطلق عليه البعض اسم نوستراداموس العرب. صدم الفلكي اللبناني ميشال حايك الإعلامي نيشان بتوقعات مخيفة تخص حياته الخاصة على الهواء مباشرة خلال استضافته في برنامجه “أنا هيك” على قناة “الجديد” اللبنانية. في هذا الفيديو سوف نعرض عليكم بعض الأمور التي تنبأ بهل ميشال حايك التي لم تحدث بعد في الواقع، تابع الحلقة للأخير حتى تتمكن من معرفة ما هي هذه التوقعات؟