التخطي إلى المحتوى
الأخضر السعودي يصل روسيا والتواجد الخامس للأخضر في المونديال وهذه هي التشكيلة المتوقعة

الأخضر السعودي يصل روسيا والتواجد الخامس للأخضر في المونديال وهذه هي التشكيلة المتوقعة

الأخضر السعودي يصل روسيا وصلت بعثة المنتخب السعودي، مساء اليوم، إلى مدينة سان بطرسبرج، مقر إقامتها في روسيا، استعدادًا للمشاركة في مونديال 2018.
وسيقضي الأخضر، 4 أيام، في المدينة قبل ملاقاة روسيا، صاحبة الضيافة، في افتتاح المونديال، الخميس المقبل، على ملعب لوجنيكي بالعاصمة موسكو.
ويتنافس المنتخب السعودي في المجموعة الأولى إلى جوار كل من روسيا ومصر وأوروجواي.

يشار إلى أن منتخب الصقور الخضر، أنهى مبارياته الودية بملاقاة ألمانيا أمس، في ليفركوزن، على ملعب باي آرينا، حيث خسر بنتيجة 2-1.

في هذا التقرير سنستعرض الأسماء المتوقع تمثيلها المنتخب السعودي في كأس العالم 2018، والذي سيشهد التواجد الخامس للأخضر في المونديال
لم يكن طريق المنتخب السعودي لكأس العالم 2018 مفروشاً بالورود، بل كان في غاية الصعوبة حيث شهد مقارعة الأخضر لأكثر من منتخب من كبار قارة آسيا.

استهل نسور المملكة مشوارهم في التصفيات الآسيوية المؤهلة للمونديال في الدور الثاني، ووقعوا في المجموعة الأولى التي ضمت الإمارات وفلسطين وماليزيا وتيمور الشرقية، واستطاعوا العبور للدور الثالث بعد تصدرهم المجموعة برصيد 20 نقطة.

أوقعت قرعة الدور الثالث من تصفيات كأس العالم 2018 منتخب السعودية في المجموعة الثانية التي كانت قوية جداً، حيث ضمت اليابان وأستراليا والإمارات والعراق وتايلاند، وبالرغم من صعوبة المجموعة، إلا أن الأخضر كان قدر المسئولية وخطف بطاقة العبور، بعد أن جاء وصيفاً برصيد 19 نقطة بفارق الأهداف عن الكنغر الذي جاء ثالثاً، وبفارق نقطة واحدة عن الساموراي الذي تصدر المجموعة.

سيكون المدرب خوان بيتزي أمام اختباراً صعباً في المونديال، حيث وقع النسور في مجموعةٍ قوية ضمت المنتخب الروسي صاحب الأرض، والمنتخب المصري وصيف كأس الأمم الأفريقية الأخيرة، ومنتخب أوروجواي الفائز بكأس العالم مرتين من قبل.

هناك العديد من المواهب الرائعة المتواجدة في المملكة يمكنها تمثيل السعودية في روسيا، وسيكون المدرب الإسباني أمام تحدٍ جديد، وهو إيجاد الأفضل من بين هذه المواهب، واختيار التشكيل الذي يضمن ظهور الأخضر بشكلٍ جيد في البطولة.

اللاعبون المؤكد مشاركتهم في كأس العالم

فهد المولد - المنتخب السعودي

لا يوجد شك أن هناك مقعداً من الثلاثة المخصصة لحراسة المرمى محجوزاً لحارس الهلالعبد الله المعيوف ، والذي قدم مع الموج الأزرق أداءً رائعاً هذا الموسم أهله للعب أساسياً في الفريق بالرغم من تواجد المخضرم العُماني علي الحبسي.

لن يخرج مقعد حراسة المرمى الثاني من مدينة الرياض، فمن المؤكد أن حارس النصر وليد عبد الله هو الأقرب للفوز به، حيث أنه أكثر حراس الجيل الحالي خوضاً للمباريات الدولية، كما أنه أحد الركائز الأساسية لفارس نجد.

حجز مدافع الهلال أسامة هوساوي مقعده الأساسي في قلب دفاع منتخب السعودية في كأس العالم، وذلك لخبرته الكبيرة ولأدائه الجيد مع فريقه الهلال، وسيرافقه زميله في الفريق الذي يلعب كظهير أيسر ياسر الشهراني ، الذي سيوفر لبيتزي التنوع لقدرته على اللعب في مركز الظهير الأيمن أيضاً.

سيكون عمر هوساوي لاعب النصر ثنائي دفاعي مع أسامة في المونديال، وسيسافر إلى روسيا رفقة ظهير أيسر الأهلي منصور الحربي ، والذي قدم موسماً رائعاً مع الراقي.

هناك 3 لاعبين ضمنوا أماكنهم في وسط ميدان الأخضر في كأس العالم، هم لاعب الهلالعبد الله عطيف ، ومتوسط ميدان النصر إبراهيم غالب ، ونجم الأهلي حسين المقهوي .

بالنسبة لوسط الملعب الهجومي في منتخب السعودية فإن مقاعده شبه محسومة، فالثلاثي المحترفي في إسبانيا فهد المولد لاعب ليفانتي، و سالم الدوسري لاعب فياريال، ولاعب ليجانيس يحيى الشهري ، وذلك بالرغم من عدم مشاركة أي منهم مع فريقه ولو في مباراةٍ واحدة، وسيرافقهم نجم الموج الأزرق نواف العابد،  وصانع ألعاب العالمي أحمد الفريدي .

يعاني النسور في الفترة الحالية من قلة الأسماء في مركز قلب الهجوم، ومن المؤكد أن الثنائي محمد السهلاوي لاعب النصر، و مهند عسيري مهاجم الأهلي هما اللذين سيمثلاً الأخضر في كأس العالم.

 

اللاعبون المحتمل تواجدهم في كأس العالم

هناك مقعداً واحداً متبقياً في مركز حراسة المرمى، وهذا المقعد يشهد تنافساً قوياً بين الثلاثي ياسر المسيليم حارس الأهلي، و فواز القرني وعساف القرني حارسي الاتحاد.

بالنسبة للمقعدين المتبقيين في المنتخب السعودي الخاصين بقلب الدفاع، فسيكون عليهما صراعاً بين حسن معاذ لاعب الشباب، و معتز هوساوي مدافع الراقي، و أحمد عسيري لاعب النمور.

يعد مركز الظهير الأيمن أحد مشاكل الأخضر في الآونة الأخيرة، لكن الأقرب للمشاركة مع النسور في كأس العالم في هذا المركز هو محمد البريك لاعب الهلال، والذي يعيش منافسةً شرسة مع سعيد المولد نجم الأهلي، ولم يقتصر الأمر عند هذين الإسمين، ففي حالة استقر بيتزي على إشراك الشهراني كظهير أيمن، فمن المؤكد أنه سيستدعي زميله في الأزرق عبد الله الزوري .

هناك صراع قوي على المقاعد المتبقية لوسط الميدان في منتخب السعودية، وأبرز المتنافسين هم عبد الملك الخيبري وسلمان الفرج وتيسير الجاسم ، والأقرب لارتداء القميص الأخضر في المونديال هو الفرج الذي يمكنه اللعب في مركز الطرف الأيسر أيضاً، وقد يرافقه الخيبري القوي جداً دفاعياً، والبارع في توفير الحماية لخط الدفاع.

كما سبق وذكرنا فإن مرامز خط الوسط الهجومي شبه محسومة، لكن هناك إسم قد يرافق النسور في روسيا، وهو سلمان المؤشر لاعب الأهلي.

أبرز اللاعبين الأقل فرصاً في المشاركة في كأس العالم

 

لم يتبق الكثير من المقاعد في قائمة المنتخب السعودي التي ستسافر إلى روسيا في الصيف، لكن هناك عدد من اللاعبين الذين يملكون أملاً ضعيفاً جداً في المشاركة، سواءً لقلة الخبرة أو التقدم في السن أو لأي أسبابٍ أخرى.

هناك إسمين في حراسة المرمى لا توجد لديهم فرصة تقريباً في المشاركة في كأس العالم، هما محمد العويس حارس الأهلي الثاني بعد المسيليم، و عبد القدوس عطيةحارس الفيحاء الذي يبلغ من العمر 21 عاماً فقط.

يمتلك ثنائي الدفاع في الهلال عبد الله الحافظ ومحمد جحفلي فرصةً ضعيفةً في المساركة في المونديال، لكنهما أبرز المرشحين في حالة تعرض أحد اللاعبين الذين سبق وذكرناهم في هذا المركز للإصابة أو ما شابه.

في وسط الميدان سنجد إسمين يلعبا في الموج الأزرق أيضاً ليس لديهم فرصة في الحصول على مقعد على طائرة المنتخب السعودي، وهما محمد الشلهوب الذي تقدم بالعمر جداً ووصل لـ37 عاماً، و أحمد أشرف الفقي الذي لم يشارك إلا في مباراةٍ واحدةٍ مع الأخضر.