التخطي إلى المحتوى
مباراة فرنسا ضد بلجيكا و كرواتيا ضد إنجلترا ( المربع الذهبي) ماذا قيل عنها وما حقيقة التوقعات للشياطين الحمر

مباراة فرنسا ضد بلجيكا و كرواتيا ضد إنجلترا ( مباريات المربع الذهبي ) ماذا قيل عنها وما حقيقة التوقعات للشياطين الحمر منذ 16 عاما

مباراة فرنسا ضد بلجيكا و كرواتيا ضد إنجلترا ( مباريات المربع الذهبي ) ماذا قيل عنها وما حقيقة التوقعات للشياطين الحمر منذ 16 عاما  حيث تحدث الأسطورة الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا عن المنتخبات الأربعة التي تأهلت لنصف نهائي كأس العالم وعدد اللاعين الأفارقة المتواجدين في هذه المنتخبات.

وقال “مارادونا” عبر برنامجه “من يد الرقم 10” على اذاعة “تيليسور” بأن هناك مافيا تقوم بسرقة اللاعبين الأفارقة من أجل تجنيسهم للدول الأوروبية واللعب لمنتخباتها.

وواصل الأسطورة الأرجنتينية حديثه بأنه في بعض الأوقات يتم إجبار هؤلاء اللاعبين على اختيار المنتخب الخاص بالبلد الأوروبي الذي يعيشون فيه.

واختتم “مارادونا” حديثه بأنه يأسف لأوضاع هؤلاء اللاعبين الذين يريدون أن يثبتوا نفسهم من أي فرصة ، ولكن التجارة في اللاعبين شئ مؤسف وفظيع.

وأكد برنامج الأسطورة الأرجنتينية بأن 14 لاعب من أصل 23 في منتخب فرنسا من أصول افريقية ، بينما نسبة عدد اللاعبين الأفارقة في كلاً من بلجيكا وانجلترا متساوية وهي 47.9%.

 

نجم كرواتيا هل خلق أزمة سياسية جديدة في كأس العالم

أثار دوماجوي فيدا مدافع منتخب كرواتيا الجدل بعد  تأهل منتخب بلاده لنصف نهائي كأس العالم على حساب
المنظم المنتخب الروسي بعد أن أطلق وصفه البعض  بأنه هتاف سياسي.

حيث ظهر “فيدا” بعد تأهل كرواتيا لنصف نهائي كأس العالم في مقطع فيديو ومعه لاعب كرواتيا السابق أوجنيين فوكويفيتش وهو يهتف : “هذا الإنتصار من أجل أوكرانيا .. المجد لأوكرانيا”.

ليعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” عن بدأ تحقيقات حول  هذا المقطع الخاص بلاعب كرواتيا وسيتم الإعلان عن النتائج فيما بعد.

والجدير بالذكر بأن هناك خلاف سياسي  قوي بين روسيا واوكرانيا في السنوات الأخيرة ، وهو الأمر الذي وصل إلى قصف صاروخي متبادل بين الدولتين.

وسبق لثنائي منتخب سويسرا جرانيت تشاكا وشيردان شاكيري أن أثارا الجدل في كأس العالم في الدور الأول بعد احتفالهما بهدفيهما في مرمى صربيا ، بعد قيامهما بإظهار شكل جناحات الطائر على أصابع الأيدي في اشارة إلى دولة ألبانيا بإعتبار هذه الدأن أصولهما من هذه الدولة.

من جهة أخرى أكّد لاعب منتخب بلجيكا لكرة القدم، عدنان يانوزاي، أن حارس مرمى “الشياطين الحمر”، تيبو كورتوا كان له دور مهم في حجز بطاقة التأهل إلى نصف نهائي بطولة كأس العالم، لمنتخب بلجيكا على حساب البرازيل.

وعقب فوز بلجيكا على البرازيل بنتيجة 2-1 في المباراة التي أقيمت بمدينة كازان الروسية، قال لاعب ريال سوسييداد وفقا لوكالة الأنباء الإسبانية “الجميع يعلم ماذا يفعل تيبو.. إنه حارس يتمتع بمستوى عال، ووجود حارس هكذا في فريقنا أمر غاية في الأهمية”، وأضاف “هذه هي كرة القدم، لعبنا على مدار 90 دقيقة كفريق وأعتقد أننا فزنا بشكل جيد، كانت مباراة مهمة والآن العنصر الرئيسي هو الاستمرار على هذا النحو.. لقد قدمنا شوطا رائعا، والشوط الثاني كان جيدا أيضا.. ليس من السهل خوض شوطين أمام منتخب يهاجم دائما”.

وعقب هذا الفوز، ستواجه بلجيكا التي حطت أمس الرحال في المربع الذهبي ببطولة كأس العالم للمرة الأولى منذ 1986، الثلاثاء المقبل، منتخب فرنسا الذي فاز هو الآخر على أوروغواي بهدفين نظيفين، وبشأن هذا اللقاء المرتقب، قال يانوزي “لدينا فريق جيد ويلعب بعقلية الفائزين.. هذا أمر مهم لكن فرنسا منتخب مختلف ويلعب بعقلية أخرى.. سنقوم بما نقوم به دائما”.
صحيفة بلجيكية تنبأت بالجيل الذهبي لـ”الشياطين الحمر” منذ 16 عاما.

 

 

ملخص نتيجة وأهداف المباراة

عبر المنتخب الفرنسي إلى نهائي كأس العالم بعد تغلبه على نظيره البلجيكي، بهدف دون رد في المباراة التي جمعت المنتخبين اليوم بنصف نهائي البطولة.

وسجل هدف المنتخب الفرنسي صامويل أومتيتي في الدقيقة “51” من زمن اللقاء.

وسيواجه المنتخب الفرنسي، الفائز من مباراة المنتخب الإنجليزي والكرواتي في 15 يوليو الجاري في المباراة النهائية.

بدأ المنتخب البلجيكي المباراة بصورة جيدة للغاية بالسيطرة على الكرة من أجل تسجيل هدف الأسبقية وسط تحفظ دفاعي من نظيره الفرنسي واللعب على الهجمات المرتدة.

ومنع تيبو كورتوا، حارس بلجيكا، كيليان مبابي من الحصول على تمريرة بول بوجبا الرائعة في ظهر المدافعين في هجمة مرتدة منظمة لديوك في الدقيقة “12” من زمن اللقاء.

وجاءت أول فرصة خطيرة للمنتخب البلجيكي عندما استلم جناح تشيلسي، إيدين هازارد في الجبهة اليسرى، الكرة في غياب دفاع المنتخب الفرنسي لكنه سدد بجوار قائم الحارس هوجو لوريس في الدقيقة “15”.

وباغت بليز ماتويدي، متوسط ميدان يوفنتوس، تيبو كورتوا بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة “17” لكم حارس بلجيكا تصدى لها بسهولة.

وكاد إيدين هازارد أن يفتتح التسجيل لبلجيكا في الدقيقة 18″ بعدما رواغ بافارد من الجبهة اليسرى وسدد لكن رافاييل فاران قام بدور لوريس بتحويل الكرة لركلة ركنية برأسية.

وتألق لوريس في تسديدة توبي ألدرفايريلد من داخل منطقة الجزاء وسط ارتباك دفاعي فرنسي لكن حارس توتنهام كان في الميعاد ومنع المنتخب البلجيكي من التقدم في الدقيقة “21”.

وخلال نصف ساعة من اللقاء، سيطر المنتخب البلجيكي على الكرة وصنع فرص خطيرة على الحارس هوجو لوريس وسط اعتماد المنتخب الفرنسي على الهجمات المرتدة وسط تعادل سلبي بين المنتخبين.

وسدد أوليفيه جيرو، مهاجم المنتخب الفرنسي رأسية قوية بعد عرضية من بافارد في الدقيقة “31” لكنها مرت بجوار قائم الحارس تيبو كورتوا.

وأضاع جيرو فرصة التقدم للمنتخب الفرنسي في الدقيقة “31” بعدما استلكم عرضية أرضية من كيليان مبابي الذي كان في موقف تسلل لكن الحكم لم يحتسبه.

وتألق الحارس تيبو كورتوا في انفراد بافارد به في الدقيقة “39” بعدما استلم ظهير أيمن فرنسا، تمريرة رائعة من كيليان مبابي لكن حارس تشيلسي  منعه من تسجيل هدف الديوك الأول.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بين المنتخبين الفرنسي والبلجيكي والذي استحوذ عليه منتخب الشياطين الحمر وخلق فرصة واحدة للتسجيل  مقابل فرصتين لجانب الديوك بفضل لعبه على الهجمات المرتدة.

وواصل المنتخب البلجيكي السيطرة على الكرة الذي افتتح أول فرصة في الشوط الثاني برأسية من لوكاكو بعد عرضية من فيستل لكنها لم تكن دقيقة من مهاجم مانشستر يونايتد، بينما المنتخب الفرنسي استمر باللعب على الهجمات وسرعات مبابي وجيرو وجريزمان.

واستلم جيرو تمريرة رائعة من ماتويدي في الدقيقة “50” داخل منطقة الجزاء لكنه كومباني منعه من التسديد على الحارس هوجو لوريس لتخرج لركلة ركنية التي نجح من خلالها صامويل أومتيتي في تسجيل الهدف الأول بالدقيقة “51” من زمن اللقاء.

وأهدر جيرو فرصة تسجيل الهدف الثاني بعدما تمريرة رائعة بالكعب من كيليان مبابي بعدما سدد بصورة سيئة في دفاع المنتخب البلجيكي في الدقيقة “54”.

وأضاع كيفين دي بروين فرصة معادلة النتيجة لبلجيكا في الدقيقة “61” عندما حصل على كرة عائدة من رافاييل فاران داخل منطقة الجزاء بعدما سدد برعونة بكرة تصل بسهولة للوريس.

وكاد مروان فيلايني أن يسجل هدف التعادل لبلجيكا برأسية قوية في الدقيقة “63” بعد عرضية من درايز ميرتنز لكنه مرت بجوار القائم بصورة قريبة للغاية.

ومنع لوريس المنتخب البلجيكي من التعادل بعدما تصدى لتسديدة صاروخية من فيستل في الدقيقة “80” من زمن اللقاء.

وتألق تيبو كورتوا في تسديدة أنطوان جريزمان في الدقيقة “93” بعد استلم الكرة خارج منطقة الجزاء لكن الحارس تصدى لها ببراعة وعاد الحارس مرة أخرى  للتألق في التصدي لانفراد توليسيو في الدقيقة “96” لينتهي اللقاء بفوز فرنسا بهدف دون رد.

كوورة

iframe